عربي

لبنان: تخفيف قيود الاغلاق العام لمواجهة كورونا

الشاهين الاخباري

بدأ لبنان، صباح اليوم الاثنين، المرحلة الثانية من تخفيف إجراءات الإغلاق العام لمواجهة انتشار فيروس كورونا، وسط تأكيد بضرورة التشدد بالإجراءات الوقائية، لاسيما أن نسبة الفحوصات الإيجابية من مجمل الفحوصات اليومية لا تزال مرتفعة وتتجاوز 18 بالمئة، بحسب تقرير وزارة الصحة اللبنانية.
واستأنف قطاع البناء في بيروت أعمالَه بموجب الاجراء الجديد، كما رفعت نسبة اشغال المصانع التي كانت قد فتحت أبوابها في مرحلة سابقة، لناحية عدد العمال الى 40 بالمئة، باستثناء مصانع الادوية التي سيُسمح لها برفع النسبة الى 60 بالمئة.
كما سمح بتجوّل سيارات الأجرة على أن تقلّ كلّ سيارة ثلاثة اشخاص فقط من ضمنهم السائق، وفتحت وكالات السيارات، ومحال تصليح السيارات، ومغاسل السيارات، ووكالات السفر، ومحال بيع الزهور والمصابغ .
وفي الاول من آذار سيُعادُ فتحُ عدد من القطاعات التجارية على ان تطبّق عليها اجراءات مشددة، اذ ستُفرض أذوناتٌ للدخول الى المحال، على غرار السوبرماركت والمصارف عبر المنصة مع اجراء فحوصات لموظفي القطاع، علماً أن التنسيق مستمر حتى الاول من آذار بين لجنة كورونا وممثلي التجار لتحديد القطاعات التجارية التي سيعاد فتحُها والتدابير الوقائية المفروضة.
وكان تقرير وزارة الصحة اللبنانية سجل، امس 43 وفاة، و1685 إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية.

زر الذهاب إلى الأعلى