واحة الثقافة والمعرفة

إشهار موسوعة عمان أيام زمان ضمن الاحتفالات بمئوية الدولة

الشاهين الاخباري

 احتفى اتحاد الكتاب والادباء الاردنيين مساء امس السبت في مقره بعمان، بإشهار موسوعة عمان أيام زمان إعداد وتأليف المؤرخ عمر محمد نزال العرموطي وذلك ضمن الاحتفالات بمئوية الدولة الاردنية.
وقال بيان صحفي صادر عن الاتحاد اليوم، تحدث في الاحتفائية التي رعاها رئيس الوزراء الاسبق الدكتور عبدالرؤوف الروابدة، وحضرتها الشريفة بدور عبد الإله آل ربيعان، عدد من الشخصيات عن تاريخ المدينة ومرحلة تأسيس الدولة واتخاذ عمان عاصمة لها، ومراحل التطور التي شهدتها منذ عهد المغفور له الملك المؤسس عبدالله بن الحسين الى يومنا هذا.
وفي مستهل الاحتفائية التي اقيمت ضمن الاجراءات الاحترازية والشروط الصحية، تحدث رئيس اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين عليان العدوان، عن مراحل تطور المسيرة الثقافية خلال مئة عام بدءًا من العام 1921 حين اطلق المغفور له الملك المؤسس، المجالس الادبية التي كان يقيمها.
وأشار العدوان إلى أن الدولة الاردنية سعت منذ التأسيس إلى إنشاء المؤسسات التي ترعى مختلف اشكال الثقافة.
وقال المؤلف العرموطي ان الكتاب يتطرق الى التحولات والتطورات التي شهدتها مدينة عمان منذ بداية تأسيس الدولة في عهد الهاشميين، مبينا أن الموسوعة تتكون من 5 آلاف صفحة في تسعة أجزاء، واستغرق العمل عليها 12 عامًا.
وقدّم العين الأسبق الفريق الركن المتقاعد غازي الطيب عرضا عن تاريخ عمان القديم والحديث، مشيرا الى سرعة تطورها واستقبالها لعدد من موجات اللجوء التي وجدت في المدينة الأمن والأمان في الحما الهاشمي.
من جهته نوه الشيخ مرزوق فلاح العابد الدعجة بالدور العشائري الكبير الذي يقوم به شيوخ ووجهاء عمان في إصلاح ذات البين والحفاظ على الأمن. ودعت الإعلامية الدكتورة جمانة دويكات العبادي إلى تسليط الضوء على تراث عمان القديم واسترجاع الحكاية العمّانيّة القديمة.
وتحدث الشيخ محمد عواد النعيمات عن قدوم المغفور له الملك المؤسس لعمان عام 1921 والتي اصبحت عاصمة منذ بداية تأسيس الدولة، لافتا الى أن العشائر الأردنية احتشدت لاستقبال ومبايعة سليل الدوحة الهاشمية.
وتحدث اللواء الطبيب المتقاعد نصرت لطفي بابوق، حفيد أول رئيس لبلدية عمان عام 1909 المرحوم اسماعيل بابوق، حول واقع عمان وما كانت عليه قبل عام 1921 بإمكانياتها وبُناها التحتية المتواضعة، منوها الى أنها شهدت في فترة وجيزة منذ قدوم المغفور له الملك المؤسس إنشاء طرق جديدة وإيصال الخدمات لمنازل المواطنين.
وفي ختام الاحتفائية التي أدارها نائب رئيس الاتحاد مصطفى الخشمان وزع الروابدة الدروع التكريمية على عدد من الشخصيات.
(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى