واحة الثقافة والمعرفة

وزير الثقافة يبحث أوجه التعاون الثقافي مع السفير الكوري

الشاهين الاخباري

بحث وزير الثقافة الدكتور باسم الطويسي مع السفير الكوري الجنوبي لي جي وان، أوجه التعاون الثقافي بين البلدين في مجالات دعم انشاء مراكز للتدريب الفنون والصناعات الثقافية في المحافظات، وتبادل الخبرات في مجال حماية التراث الثقافي والتربية الاعلامية والمعلوماتية.
واستعرض الدكتور الطويسي المشاريع الثقافية التي تقوم بها الوزارة والمشاريع المتبادلة بين البلدين، داعيا إلى تطوير الاتفاقات السابقة بما يعود على البلدين بالنفع وتعزيز أواصر الصداقة، مؤكدا متانة العلاقات بين الأردن وكوريا الجنوبية الصديقة.
وأشار الى مشروع “مدن الفنون والإبداع” في المحافظات والفئات المستهدفة، مؤكدا ان الوزارة تسعى من خلاله الى الاهتمام بالموهوبين من الشباب وتعميم تدريب الفنون المختلفة.
ولفت إلى تجربة الوزارة في إنشاء عدد من مراكز الفنون في إربد والزرقاء ومعان والكرك، كمنصات لتعليم الفنون ونشر الوعي الثقافي وتلبية حاجات الشباب.
وأشار الدكتور الطويسي إلى أن الوزارة، وضمن استجاباتها للتحولات الراهنة، انتقلت لاستخدام الأدوات الرقمية في الثقافة، وتحديدا خلال جائحة كورونا التي مكنت من تعميم الثقافة والفنون على قطاعات واسعة من الفئات الاجتماعية، مركزاً على مساعي الوزارة في تطوير الفنون خارج نطاق العملية التعليمية ودمج الشباب في المشهد الثقافي وتشجيعهم في مختلف المجالات الفنية.
وتطرق الى جملة من مشروعات الوزارة، ومنها مبادراتها لحماية وتوثيق التراث الثقافي غير المادي كجزء من الذاكرة الإنسانية، لافتاً إلى إعداد قاعدة بيانات عن التراث غير المادي في الأردن، وتحديثها في ضوء المستجدات والمسوحات الجديدة.
 وعن التربية الاعلامية، أشار الدكتور الطويسي إلى سعي الوزارة لإدخال مفاهيم التربية الإعلاميّة والمعلوماتيّة في مناهج المدارس والجامعات، والهادفة إلى إدخال مفاهيم التربية الإعلاميّة والمعلوماتيّة، واستقطاب الموهوبين من الشباب عن طريق استخدام التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي لبث الوعي عند هذه الفئة والتعامل مع المحتوى الرقمي الذي غدا لغة العصر. وأكد السفير الكوري جي وان، من جهته، على العلاقات الطيبة بين البلدين، والتعاون الثقافي، لافتا إلى البرامج المتبادلة في الدراسات السياسية والاقتصاد.
وعبر عن تقديره  للشعب الأردني الذي وصفه بـ” المضياف”، وحب الكوريين لزيارة الأردن لمناخها المناسب واهتمامهم باللغة العربية، ذاكراً أن عدداً من المنتجين الكوريين يقصدون الأردن لعمل أفلام تتناسب مع الطبيعة الجميلة.
وأشار السفير إلى أن كوريا قدمت عددا من المشاركات الفنية في الأردن لفرق كورية شهيرة من خلال الأسبوع الكروي الثقافي والفني في الأردن والذي اشتمل على عرض أفلام وغناء ومعارض فنية.  واقترح السفير مذكرة تفاهم من شأنها تعميق التعاون في العلاقات الثقافية بين البلدين في الفنون والتكنولوجيا، داعيا، في الوقت ذاته، إلى تطوير أوجه التعاون في المجالات الثقافية وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين بما يخدم الثقافة الإنسانية. –(بترا)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock