أخبار الاردن

مؤتمر امراض الدم يدعو لاجراء دراسات لمعرفة استجابة الاردنيين للعلاجات الحديثة للاورام

الشاهين نيوز

اوصى المؤتمر السابع لجمعية امراض الدم بتشجيع الابحاث على مرض السرطان في المملكة بالتعاون مع المراكز العالميةلمعرفه نسب معيشة المرضى و مدى استجابتهم للعلاجات الجديدة. وناقش المؤتمر الذي اختتمت اعماله اليوم من خلال 24 محاضرة وورشتي عمل معالجة مختلف انواع الاورام من خلال العلاج المناعي والبيولوجي والعلاجات الموجهة والعلاج الجيني. وقال رئيس الجمعية والمؤتمر د.عبدالله العبادي ان المؤتمر اوصى بدراسه التاريخ العائلي لمريض السرطان لمعرفه اذا كان هناك خلل جيني وراثي و معالجته قبل تحوله الى ورم. كما اكدت التوصيات على ضرورة تشيجع الاطباء على مواكبه العلم الجديد في مرض السرطان و اورام الدم. وقالت رئيسة اللجنة العلمية للمؤتمر د.غدير عابدين، ان المؤتمر اوصى بالتركيز على الطب الدقيق، بحيث اذا كان لدى المريض طفرة جينية يتم تحديدها بفحوصات لأنسجة السرطان او بالدم ومن ثم تحديد العلاج الموجهه لها. وفيما يتعلق بالعلاج المناعي، اوصى المؤتمر باستخدامه في تحفيز خلايا جسم المريض للقضاء على الخلايا السرطانية. وفيما يتعلق بالعلاج الجيني، اكد المؤتمر على ضرورة الكشف عن الجين المطلوب ليتم اصلاحه قبل ان يتحول الى ورم. وتشير اخر ارقام السجل الوطني للسرطان الى وجود 8152 اصابة بالسرطان منها 5999 اصابة لاردنين و 2153 اصابة لغير الاردنين. وتبلغ نسبه الاصابه بين السيدات 53% و الرجال 47%، فيما تعتبر اكثر السرطانات شيوعا الرئه والقولون .البروستات للرجال، فيما يعتبر سرطان الثدي الاكثر شيوعا بين السيدات (1040) حاله سنويا. وتبلغ نسبة الاصابه بالسرطان في المملكة 87 حاله لكل مئه الف من السكان، ومن المتوقع ان يزداد معدل الاصابة تبعا للعمر و عوامل الخطوره. ويعتبر السرطان السبب الثاني للوفاه بنسبه15%، و أغلب حالات الوفاه ناتجة عن سرطان الرئه بمعدل حالة لكل ست حالات وفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
Optimized with PageSpeed Ninja