مجلس الامة

الطراونة يلتقي وزير الخارجية المالطي

الشاهين نيوز

بحث رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة لدى استقباله بدار المجلس اليوم الأحد وزير الخارجية وتنمية التجارة المالطي كارميلو أبيلا والوفد المرافق له، تطوير آليات التعاون المشترك، وزيادة حجم التجارة بين البلدين الصديقين انطلاقاً من اتفاقيات الشراكة الأردنية الأوروبية المختلفة.

وأكد الطراونة أهمية إدامة التنسيق والتعاون البرلماني الأردني المالطي ومع الأصدقاء في المجموعة الأوروبية، بما يُمكن من تحقيق الأهداف المشتركة في مختلف المجالات لاسيما التجارية والاقتصادية منها.

وعرض للأعباء التي يتحملها الأردن جراء استقباله موجات اللجوء الإنساني المتعاقبة، وأن المجتمع الدولي ما زال مقصراً مع الدول المستضيفة للاجئين بهذا الشأن.

وبين أن الأردن سيبقى متمسكاً بثوابته تجاه القضية الفلسطينية والدفاع عن القدس ومدافعاً صلباً بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني عن عدالة القضية الفلسطينية التي يُشكل حلها على أساسٍ عادلٍ مدخلاً لحل كل أزمات المنطقة.

وقال الطراونة: إن الأردن تصدى باكراً للإرهاب، وقدم للمجتمع الدولي خدمات كبيرة، انطلاقاً من إيمانه بمبادئ القانون الدولي وتحقيق الأمن والسلم الدوليين، ومن أهمية إدامة التنسيق والتعاون الدولي لمواجهة الفكر المتطرف بطريقة شاملة.

من جهته، ثمن وزير خارجية مالطا، الجهود الأردنية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في المنطقة الرامية دوماً إلى إحلال الأمن والاستقرار وتغليب لغة الحوار.

وقال: نقدر عالياً حجم الأعباء التي يتكبدها الأردن ولاسيما ملف اللجوء السوري، داعياً المجتمع الدولي إلى إسناد الأردن والدول المستضيفة للاجئين حتى يتسنى لهم الاستمرار بهذا الدور.

وأكد في ختام اللقاء حرص بلاده على تعزيز التعاون مع الأردن في مختلف المجالات الاقتصادية والعمل المشترك لزيادة حجم التجارة المتبادلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock