فلسطين

الاحتلال يقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين ويعتقل مواطنة وأبنتها

الشاهين نيوز

جددت قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الجمعة، اقتحام بلدة يعبد جنوب غرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة في إطار عملياتها المتواصلة منذ عشرة أيام للوصول إلى منفذ عملية قتل الجندي الاسرائيلي في البلدة بعد استهدافه بحجر في رأسه 12 من الشهر الحالي.

وأعادت قوات الاحتلال للمرة الرابعة اعتقال المواطنة سهيلة محمد أبو بكر (45 عاما) وابنتها الطفلة إيمان (16 عاما)، علماً بأن رب العائلة نظمي محمد أبو بكر (48 عاما) كان قد اعتقل في الثاني عشر من الشهر الحالي، وهو قيد التحقيق في سجن الجلمة.

وركزت قوات الاحتلال بحثها في حي السلمة بالحارة الغربية حيث نفذت عمليات دهم واقتحام طالت العديد من منازل المواطنين، وتخللها عمليات عنف وعربدة من قبل جنود الاحتلال الذين اعتدوا على أصحاب المنازل المستهدفة وحطموا محتوياتها بالتزامن مع اندلاع مواجهات بين مجموعات من الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت قنابل الصوت والغاز تجاه المواطنين حسبما ذكرت بلدية يعبد في بيان لها .بترا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
Optimized with PageSpeed Ninja