منوعات

هروب جماعي لـ14 أسدًا .. والمطاردة الخطيرة بدأت

Hits: 23

الشاهين نيوز

لم تستفق جنوب أفريقيا بعد من صدمة مقتل طفل بأنياب فهد هارب قبل يومين، لتأتيها أخبار أكثر خطورة ومن نفس المكان والعنوان المخيف: “هروب جماعي للأسود”.

وذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية، السبت؛ أن 14 أسدًا تمكنوا من تجاوز حدود حديقة “كروجر” في شمال شرقي البلاد بالقرب من الحدود مع موزمبيق.

وأصدرت السلطات تحذيرًا للسكان في المناطق القريبة بالبقاء متيقظين في جميع الأوقات بعد رصد أحد الأسود بالقرب من أحد المناجم الضخمة.

ولم يتضح كيف فرت الأسود من حديقة “كروجر”، لكنّ متحدثًا باسم الحكومة أكد أن حراس الغابات يراقبون الحيوانات عن كثب، مؤكدًا أنه سيتم الإمساك بها وإعادتها، حسب موقع “سكاي نيوز عربية”.

وعادة ما تكون الحدائق الوطنية محاطة بأسيجة عالية، تعتقد السلطات أن الحيوانات غير قادرة على القفز فوقها، وتعتبر “كروجر” واحدة من أكبر الحدائق البرية في أفريقيا، ومعظم أجزائها محاط بسياج.

وهذه أكبر عملية هروب جماعي لأسود في وقت واحد بجنوب أفريقيا.

ويأتي هذا التطور بعد يومين من مقتل طفل في الثانية من عمره بأنياب فهد داخل مجمع موظفين محمي بأسلاك شائكة في حديقة “كروجر” نفسها.

وقالت الحديقة الخميس: إن “الطفل كان يبلغ من العمر 30 شهرًا.. ووثق الأطباء في مستشفى شونغوي وفاته، بعد أن نقله أفراد أسرته على وجه السرعة إلى المستشفى”.

ووفقًا لصحيفة “الجارديان” البريطانية، فقد قتل الطفل مساء الأربعاء بعد أن دخل إلى منطقة معيشة طاقم الحديقة، التي يفصلها حاجز شائك مكهرب عن بقية المتنزه.

يشار إلى أن مساحة حديقة “كروجر” في جنوب أفريقيا تصل إلى نحو 5 ملايين فدان، وتأوي أكثر من 500 نوع من أنواع الطيور، و147 حيوانًا من الثدييات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock