واحة الثقافة والمعرفة

إقليم البترا ينظم مهرجان البترا الثقافي الثاني

الشاهين نيوز
 نظمت سلطة إقليم البترا بالتعاون مع وزارة الثقافة اليوم الخميس، مهرجان البترا الثقافي الثاني، برعاية رئيس مجلس مفوضي سلطة إقليم البترا التنموي السياحي الدكتور سليمان الفرجات.
واشتمل المهرجان على فترتين، حيث تضمنت الفترة الأولى والتي نظمت في قرية الجي التراثية، عددا من الفعاليات أبرزها افتتاح فعاليات السوق الحرفي ومعرضا للمأكولات الشعبية والأزياء التقليدية ومعرضا لاصدارات وزارة الثقافة ومعرضا للتراث الشعبي (نادي الجدات)، وفقرات رسم على الوجوه للأطفال، والرسم بالحناء، ومعرضا للأزياء الشعبية وعروضا فنية لفرقة “سامر” من الأطفال والشركة الأردنية لإحياء التراث النبطي، والعزف على الربابة وعرض مسرحي بعنوان “القضوة العشائرية”، واناشيد دينية للمنشد عصام الحسنات.
أما الفترة الثانية التي اقيمت في مشروع تطوير وسط المدينة فقد تضمنت عروضا فنية وفلكلورية لفرقة “الرمثا” للفنون، وفرقة “البترا” للفلكلور الشعبي، وفرقة “الراجف” لإحياء التراث، وفرقة العقبة/ السمسمية، وفرقة “معان” للفلكلور الشعبي.
وتضمن المهرجان معرضاً للكتاب بعنوان “البترا” مدينة القراءة الأردنية في ساحة مشروع تطوير وسط المدينة بالتعاون مع مؤسسة إعمار المنشية ومجموعة “البازور” للنشر.
من جهته قال رئيس سلطة إقليم البترا الدكتور سليمان الفرجات، إن السلطة حريصة على استمرار مهرجان البترا الثقافي وإقامة المزيد من الفعاليات التي تهتم بهذا الجانب وتحافظ على الموروث الثقافي في لواء البترا.
وأشار إلى أن المهرجان يهدف إلى تعزيز التراث الأصيل في نفوس الأجيال الناشئة، والحفاظ على الموروث الشعبي لمختلف البيئات الاجتماعية الأردنية.
واكدت مفوض التنمية المحلية والبيئة الدكتورة مرام الفريحات، ان السلطة أسست لمواسم ثقافية متنوعة تمتد على مدار العام، كمهرجان البترا للخيول والأمسيات الشعرية ومعرض الكتاب ومكتبة الاسرة، إضافة إلى مواصلة السلطة العمل على الارتقاء بمواسم ثقافية عريقة كمهرجانات البترا الثقافية وغيرها من المواسم الثقافية.
وأضافت: ان استثمار الثقافة يعد وسيلة لتعزيز التنمية المستدامة لا يمكن تحقيقه بجهودنا فقط، بل نؤمن بأن مد يد التعاون إلى مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات التعاونية والتواصل معها يحقق المزيد من المشاريع التي تعزز المكانة الثقافية وتكوين هويتها.
–(بترا)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *